تابعونا على الفيسبوك !

كوريا الشمالية تجري تجربة صاروخية ثانية بأقل من أسبوع

أعلن الجيش الكوري الجنوبي، الثلاثاء، أنّ كوريا الشمالية أطلقت باتّجاه البحر “مقذوفاً غير محّدد”، في ثاني تجربة صاروخية تجريها بيونغيانغ في العام الجديد، بعدما أطلقت قبل أقل من أسبوع ما قالت إنّه صاروخ أسرع من الصوت.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية “يونهاب”، عن هيئة الأركان المشتركة في سول قولها في رسالة نصّية إلى الصحافيين، إنّ المقذوف أُطلق من الساحل الشرقي لشبه الجزيرة باتّجاه البحر، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وفي طوكيو أعلن خفر السواحل اليابانيون أنّهم رصدوا إطلاق كوريا الشمالية مقذوفاً “مماثلاً لصاروخ بالستي”.

وجاءت هذه التجربة الصاروخية الجديدة بعيد ساعات من إصدار الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا واليابان وإيرلندا وألبانيا بياناً مشتركاً، دعت فيه كوريا الشمالية إلى “الامتناع عن أيّ أنشطة جديدة مزعزعة للاستقرار”.

تابعونا على الفيسبوك !