في الصميم

السياسة… قبل عشرين عاما (بقلم: أيوب العياسي)

 *بقلم: أيوب العياسي قبل عشرين عاما، غنينا التغيير وأنشدنا للوطن أفقا جديدا… رأينا بعضا من أحلامنا

اقراء المزيد

تابعونا على الفيسبوك !

الناخب الوطني وليد الركراكي بعد الفوز على تنزانيا..لم يكن الأمر سهلا واللاعبين يعرفون ما يريدون

أكد وليد الركراكي، مدرب المنتخب الوطني المغربي، على صعوبة المواجهة أمام تنزانيا في أولى جولات دور المجموعات كأس أمم إفريقيا، رغم الفوز بها بنتيجة ثلاثة أهداف لصفر.

وقال الركراكي في تصريحات صحفية عقب المواجهة :”لم يكن الأمر سهلا، والرطوبة لا تساعد، هذه مباراتنا الأولى، وكان هناك تخوف نظرا للنتائج المحققة منذ بداية المنافسة، لكن اللاعبين يعرفون ما يريدون”.

وتابع: “دخلنا بشكل جيد في المباراة، نحن نتعلم كيفية تسيير لحظات القوة وكذا الضعف في هذه البطولة التي لن تكون سهلة، لكن الحمد لله لدينا الثقة ولدينا لاعبين في دكة الاحتياط بإمكانهم مساعدتنا، وأنا كذلك علي أن أعرف كيفية توظيف التغييرات الجيدة”.

وأضاف:”كما شاهدنا اليوم دخل الشيبي لأن عطية الله لم يتمكن من خوض المباراة، الزلزولي أيضا دخل، وبوفال كان مريضا وكنا نريد لاعبين في كامل الجاهزية”.

وختم حديثه بالقول:”المهم هو أن ندخل هذه المنافسة ونسعد الشعب المغربي وسنواصل، بثقتنا إن شاء الله”.

في الصميم

السياسة… قبل عشرين عاما (بقلم: أيوب العياسي)

 *بقلم: أيوب العياسي قبل عشرين عاما، غنينا التغيير وأنشدنا للوطن أفقا جديدا… رأينا بعضا من أحلامنا

اقراء المزيد

تابعونا على الفيسبوك !